إنديانابوليس
مسلموا أمريكا يحتجّون على لوحة مسيئة للنبي(ص)

أثار تركيب لوحة مسيئة للنبي(ص) بمدينة “إنديانابوليس” الأمريكية غضب وإحتجاجات المسلمين بهذه المدينة.

حسب موقع رهيافته ( قاعدة البيانات الشاملة للمسلمين الجدد و المبلّغين و المستبصرين)   قد تحدى قادة المسلمين بمدينة “إنديانابوليس” بولاية “إنديانا” الأمريكية أولئك الذين قاموا بتركيب هذه اللوحة المسيئة للنبي الأعظم(ص) لكي يعبّروا عن أنفسهم.

وطالب قادة المسلمين، أولئك الذين قاموا بتركيب هذه اللوحة بأن يوضحّوا حول العبارات المسيئة والغير صحيحة التي كتبت حول النبي محمد(ص) على هذه اللوحة، ويعبّروا عن دوافعهم من إرتکاب هذا العمل.

وقالت المديرة التنفيذية لائتلاف المسلمين بولاية “إنديانا” الأمريكية، “ریما شاهد”: “أنا غاضب جداً وفي الوقت نفسه أنا حزين جداً، أريد أن أعرف من فعل ذلك”.

وأضافت أن هذا العمل هو أمر جبان جداً، مبينة أنها كانت تعتقد أن الكراهية لا مكان في مدينة “إنديانابوليس” الأمريكية، لكن هذه اللوحة تقول شيئاً آخر.

المصدر :ایکنا

به اشتراک بگذارید :

دیدگاه

لطفا دیدگاه خودتون رو بیان کنید: